(منهج الصور في تعليم اللغة العربية (دراسة اللغة العصبية

Muhammad Ismail

Abstract


اصبحت اللغة العربية اليوم إحدى اللغات العالمية على المشهد الدولي بكافة

تجلياته الثقافية والفكرية والاقتصادية والسياسية والتواصلية. ولأجل هذا أصبح تعلم

اللغات إحدى السمات الرئيسة لجيل اليوم، وأحد الشروط المهمة للعيش المشترك وبناء

صيغ متعددة للتفاهم والحوار بين مختلف الشعوب والحضارات. سعيا لفهم أفضل

لعالم اليوم الموسوم بصفة الغنى والتنوع والتقارب والتعددية الفكرية والثقافية باعتبار

اللغة الوسيلة الأرقى للاتصال والحوار. وعطفا على ما يشهده مجال تعلم وتعليم اللغات

من تطور هائل على مستوى المضمون والشكل، والمتمثل في توظيف التطورات التقنية في

هذا المجال. وعملية تعلم وتعليم العربية لغير الناطقين بها في ضوء رؤية مؤسسية عصرية

متطورة، وفقا لأحدث المعايير المعتبرة عالميا وتقنيا ولسانيا وثقافيا؛ سواء في أساليب

التقديم، أو بناء المحتوى الرقمي، أو استراتيجيات التعلم والتعليم والتقويم، بما يحقق

جودة المنتج التعليمي، ومنافسته، وانتظاميته، وفعاليته، وسهولة الوصول لأكبر عدد

ممكن من المتعلمين حول العالم، أو ما يعرف بالتعميم. وتقدم هذه المقالة منهج تعليم

اللغة العربية باستخدام الصور وسيلة من وسائل التعليم واستراتيجية من استراتيجيات

تعليم اللغة العربية.

Full Text:

DOWNLOAD

Refbacks

  • There are currently no refbacks.


Creative Commons License
This work is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 4.0 International License.

View This Journal Stats